مشيرب العقارية تحصد جائزة روسبا العالمية في مجال الصحة والسلامة المهنية

الدوحة، قطر، 23 يوليو 2017

Doha, يوليه 24, 2017

الدوحة، قطر، 23 يوليو 2017: حصدت "مشيرب العقارية"، شركة التطوير العقاري الرائدة التابعة لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، جائزة الجمعية الملكية البريطانية  للوقاية من الحوادث (روسبا) في مجال الصحة والسلامة المهنية لعام 2017  وذلك خلال الحفل الذي أقيم في إكسيل في لندن.


وقد حازت مشيرب العقارية على جائزة روسبا الذهبية العالمية تقديراً لجهودها الفعالة في هذا المجال والتزامها بتطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة المهنية.

وفي هذا الإطار صرّح السيد علي الكواري الرئيس التنفيذي في إدارة التصميم وتنفيذ المشاريع في مشيرب العقارية، عقب تسلمه الجائزة قائلاً: "يشرفنا حقاً أن نفوز بهذه الجائزة المرموقة التي تظهر مدى تفانينا وعملنا الجاد الذي نسعى من خلاله إلى تحقيق أفضل الممارسات والنتائج المتعلقة بمجال الصحة والسلامة المهنية. كما  وتأتي هذه الجائزة لتعكس نجاح وفعالية كافة أنظمة إدارة الصحة والسلامة التي تلتزم مشيرب العقارية بتنفيذها. وفي الواقع لابد من الإشارة إلى أن هذا النجاح الذي حققناه اليوم يعود بفضل  القيادة القوية والمشاركة الفعالة للقوى العاملة التي عملت جاهدة على تطبيق استراتيجية الصحة والسلامة بدقة وفعالية، وتنفيذ برنامج الوقاية من الحوادث وذلك ضمن مختلف المشاريع التي تقوم شركة  مشيرب العقارية  بتطويرها".

وأضاف الكواري: " نحن في مشيرب العقارية نسعى بكل  جهودنا إلى تحقيق هدف الشركة  الرئيسي وهو السلامة التي نضعها على رأس أولوياتنا وتعدّ عاملاً أساسياً لأي شركة. هذا وأود بهذه المناسبة أن أشكر الجمعية الملكية للوقاية من الحوادث (روسبا) وجميع القيمين على هذه الجائزة كما اتقدم بالشكر إلى فريق عمل مشيرب العقارية على عملهم وجهودهم الجبارة من أجل التقيد الكامل بمعايير الصحة والسلامة".

ويشار إلى أن مشيرب العقارية فازت بالعديد من الجوائز تقديراً لإنجازاتها في الابتكار في مجال التصميم والالتزام بالسلامة، خصوصاً من خلال مشروعها الرائد مشيرب قلب الدوحة الذي حصل على عدة شهادات من المعهد البريطاني لمعايير الجودة (آيزو 9001: 2015)، والأداء البيئي (آيزو14001: 2015)، والصحة والسلامة المهنية (BS OHSAS 18001:2007)، ومعيار إدارة المخاطر (آيزو 31000: 2009).

وباعتبارها شركة رائدة في مجال التنمية المستدامة، تتبنى مشيرب العقارية في مشروعها الرائد مشيرب قلب الدوحة لغة معمارية جديدة من خلال الجمع بين الأساليب التقليدية والتكنولوجيا الحديثة التي تهدف إلى الحفاظ على البيئة وعلى الهوية الثقافية لدولة قطر. ويعدّ مشيرب قلب الدوحة أول مشروع في العالم لإعادة إحياء وسط مدينة مستدامة وذكية ، ويهدف إلى تطوير وسط  الدوحة والمحافظة على طابعه التراثي والتاريخي.

وتسعى مشيرب العقارية إلى تغيير الأسلوب السائد للحياة الحضرية، وذلك من خلال الابتكارات التي تشجع على التفاعل الاجتماعي واحترام الثقافة وزيادة الاهتمام بالبيئة.